من محاضرة اليوم في جامعة كنت University of Kent كيف تشرف علي طالب الدكتوراة ،

محاضرة قوية و فيها افكار كثيره و ثرية ، المدرب له عدة مؤلفات في الاشراف علي الدكتوراه ، و بيدرب في اكسفورد و كامبردج و جامعات كبيره في انجلترا ،

بصراحة الهدف من البوست ده هو ايضاح بعض العناصر المهمه في الاشراف و اللي بنفتقدها كثير جدا في مصر و اهمها



1- التعريف بمفهوم الدكتوراه ، يعني ايه دكتوراه ، اول حاجه ان الدكتوراه هي شهادة في الفلسفه ، و ان الاسئلة الوجوديه للبحث اهم شيء (لماذا هذا البحث ، لماذا هذه المنهجيه ، لماذا هذه النقاط )، ثاني حاجه الاضافة العلميه و الاختلاف عن الاخريين ، ثالث حاجه ان علم الدكتوراه هي نقطه في لا شيء ، يعني علمك في الدكتوراه في نقطه متخصصه جدا لدرجه تجهلك بالعلوم الاخري و ده خطر جداا ، فلازم الطالب يعي انها من النقاط الضعف ، و ايضا الدكتوراه ، يعني اتباعك و انشاء مدرسة فكرية تعيش عليها في ابحاثك و كتاباتك لفترة ما ، و غير كده ان الدكتوراه هو التعلم كيفية النشر

2- ان الاشراف بالانجليزي معناه Super vision خلي بالك كلمتين مش كلمة واحده، يعني مش معني الاشراف ان هناك رئيس و مرؤوس ، الاشراف هم كلمتين: كلمة سوبر و كلمة فيجن ، يعني انت بتسيطر علي رؤيته فقط للبحث، بالبلدي بتسيطر علي مسار البحث من خلال المساعده في كيفية ايجاد السؤال البحثي و اهداف البحث فقط و ليس التدخل في تفاصيل البحث ،

3- من اليات ال Super vision هو الاسلوب السقراطي ، يعني المشرف يسال الطالب و فقط ، الاسئله النقديه هتخلي الطالب يتعلم الفكر النقدي و الحجه و يبدا يتسائل بشكل مستمر ، فاهم المهارات اللي لازم يحصل عليه طالب الدكتوراه هو الفكر النقدي و التساؤل المستمر . و لا ينبغي ابدا باي شكل من الاشكال ان المشرف يقول صح او غلط للطالب ، ده مخالف للقانون ، لكن التصحيح (و اختلف في استخدام كلمة التصحيح) بيكون عن طريق طرح تساؤلات و منطق اقوي مما يجعل الطالب يشعر بضعف فكره ، و يبدا يفكر في افكار و حجج اكثر منطقية


4- اول حاجه لازم طالب الدكتوراه يتعلمها هو التفكير النقدي ، و ديه اصعب حاجه ، و التفكير النقدي هو انك تسلب قيمة الكاتب من كنيتة او وضعة الاجتماعي و تتناقش و تنتقد افكارة ، و قد اعطي امثله عن بعض الطلبه اللي بتيجي من الدول الناميه ان ليهم وضع خاص في موضوع التفكير النقدي ، لانهم بيقدسوا الشخص اكثر من المكتوب ، و علمنا شوية حاجات علشان نشيل قدسية الكاتب ، زي مثلا تخلي الطالب يقرا البيبر لكاتب بيقدسه الطالب ، و يشيل اسمه و يسال الطالب انه يعلق عليها و بعد كده يديله اسم الكاتب . و برده بعدم بدا القطعة في الكتابه باسم المؤلف ، بل بداية القطعة تكون لفكره و تتناقش بامثله من ابحاث و تنتهي براي الباحث . للاسف في مصر حتي اخر لخظة اطلعت عليها علي رسائل الدكتوراه ، اجد ان الدراسات السابقه ما هي الا نقل الملخص للبحث مبتدأ الكلام باسم الباحث ، تعميقا للفكر التقليدي و ليس النقدي



5- طالب الدكتوراه بيبدا بعلم اقل من مشرفه و اقل من اللي حواليه ، و لكن ينتهي بنقطه هو الوحيد اللي يعرفها و يفهمها اكثر من اي حد تاني ، المشرف لازم يصل لحالة انه يسال الطالب و يتعلم من الطالب . لو فضل المشرف اعلم من الطالب ده معناه ان الطالب لا يستحق الدكتوراه و يستحق الماجستير

6- رحلة الدكتوراه رحلة شاقة و متعبه ، طالب الدكتوراه مش عايز من المشرف علم ، عايز منه دعم معنوي اكثر منه دعم علمي ، الطالب نفسيته بتسوء بسبب انه ماشي في غمامه و انه بيكتشف حاجات جديده ، و بيكون عنده شك في نفسه و في اللي بيطلعه ، المشرف و ظيفته يعلمه الدفاع عن افكارة و او يقوي افكاره ، المشرف و ظيفته انه يصاحب الطالب علشان يقدر يخليه شريك طويل الاجل في ابحاثه و مشاريعه . العلاقة ليست استاذ و طالب ، بل العلاقه هي بين مشرف و متعلم حتي تصل العلاقه الي زميل و زميل . فالمشرف لا يعلم اكثر من طلابته و لا الطالب بيعرف اكثر من مشرفه ، كل واحد ليه علمه في اتجاه .


7- قبل ما تبدا الاشراف علي طالب الدكتوراه لازم تسالة 3 اسئله علشان تقرر الاشراف عليه و هم 1- ما معني بحث جيد؟ 2- ليه بتعمل دكتوراه ؟ 3- ناوي بعد الدكتوراه تشتغل ايه . من الاسئله ديه نقدر نحدد مين اللي هيكون سوبر باحث و مين اللي مش هيكمل . و من المعلوم ان جامعات زي اكسفورد و كامبردج بتستخدم 3 اسئلة دول في اختيار طلبة الدكتوراه . وظيفة المشرف هو ،اذا قبل الطالب، ان يستمر بالاشراف عليه في تجويد اجابات الاسئلة ديه ، نرجع تاني اسمها سوبر فيجن ، يعني الرقابة علي الرؤية و الفكر ، و ليست التدخل في تفاصيل البحث

اظن ان المحاضرة ديه و ضحة لي جزء كبير جدااااا عن #لماذا_هم_متقدموم

إرسال تعليق

0 تعليقات