الشيخ محمد حسان يلقى كلمة في مسجد البخاري السلفي بمدينة طنطا 29/5/2012

اثناء حضورة توسعة  مسجد البخاري السلفي  بمدينة طنطا  ، الشيخ محمد حسان يلقى كلمة ويعرف عن اسفة من احداث مصر الجارية أكد الداعية الإسلامي محمد حسان أن مصر تمر بمرحلة فارقة فى تاريخها يلزم أن يتوحد المجتمع فيها بكافة أطيافه لأن الجميع  فى قارب  واحد والنجاة ستكون للجميع  والغرق كذلك لن ينجو منه أحد.

جاء ذلك خلال افتتاح حسان التوسعات التي شهدها مسجد البخاري السلفي  بمدينة طنطا بحضور الآلاف من أنصار الدعوة السلفية بالغربية.
وأبدى  حسان  دهشته من تخوف المصريين والمسلمين بصفة خاصة من تطبيق الشريعة على الرغم من أن  الشريعة فيها سعادة الدارين  ، ويكفي أنها من تنزيل الله رب العالمين التي ارتضاها لعباده .
وقال  حسان إن  جماعة الإخوان المسلمين أخطأت  فى خطابها  الذى روّع  جميع المصريين منهم  ولا بد ان تعتذر عن الخطأ ولا ندفن رءوسنا فى الرمال كما يفعل النعام ، وشبه حسان الشعب المصري ببذور الزهور التي توضع فى الأرض ، وقال أنه بالرغم من وضع الطين عليه لكنه يطرح أزهارا جميلة ، كما شبهه بالنيل فى سريانه وهدوئه والخير الذى يحمله ولكن إذا غضب يدمر كل شيء.
وتساءل  الداعية الإسلامي  كيف يريد  المواطنون الرخاء وهم يبتعدون عن دينهم وهويتهم مصدر عزهم الوحيد  ، وبعث حسان برسالة طمأنة إلى الأقباط وقال لن نسمح بظلم قبطي  فى ظلال الشريعة الإسلامية لأنهم أهل ذمة وقد أوصانا بهم  رسول الله صلى الله عليه وسلم.

إرسال تعليق

0 تعليقات